أول مدرسة شيعية لأنصار المهدى بمصر .. رئيس الطائفة زوج أحدى بناته لمسيحى       قيادات شيعية تلتقي بوفد الإتحاد الأوروبي بزعم مناقشة أوضاع الشيعة في مصر       وزير الأوقاف يلغى تصريح خطابة لأحد دعاة الشيعة بالدقهلية       وقف أستاذ التاريخ بجامعة المنيا المتهم بالتشيع وسب الصحابة       للمرة الثالثة خلال عام إيران تستضيف وفدا سينمائيا مصريا يضم 60 شخصية فنية        ساويرس فى واشنطن : الأقباط فى مصر "الهنود الحمر الجدد" ويعانون من الاضطهاد       النائب العام المصري يتورط في حماية أحد المتهمين في الفيلم المسيء للرسول       ﺠﺎﺭﻜﺴﻭﻥ السويدية: أصبحت مسلمة سلفية عن طريق الإنترنت       لأول مرة.. إقلاع طائرات مصرية بمضيفات محجبات       وفاة ثان سجين سلفي في تونس بسبب إضراب عن الطعام       
أوباما يقتبس كلاما للنبي فى خطابه لشعبه       مرسي رفض السماح لوزير خارجية إيران بزيارة غزة عن طريق رفح المصرية       مجلة بريطانية تزعم: الشيعة يواجهون الاضطهاد والإيذاء يوميا فى مصر       الصحافة البريطانية : قوات بريطانية خاصة تستعد لاغتيال الأسد       إسرائيل تؤكد حصولها على دعم أمريكي وأوروبي كامل للعملية ضد غزة        تقريرلـ ‏22‏ منظمة دولية يكشف نفاق دول الاتحاد الأوروبي وأنهم يتاجرون بالسلام       رعب أوربي بعد ارتفاع عدد المسلمين إلى 13مليون       لجنة أمريكية تتهم الحكومة الأثيوبية بانتهاك الحرية الدينية للمسلمين       مقتل 4 إسلاميين باشتباك مع قوات الأمن بداغستان في شمال القوقاز       الرئيس الروسي يرفض السماح بإرتداء الحجاب في المدارس      
موضوعات ذات صلة
نزيف الدم المسلم في نيجيريا .. متى يتوقف؟

الإسلاميون في مقدونيا جناة أم مفترى عليهم؟

كاتب أمريكي متخصص في "الإسلاموفوبيا"‏:‏ كثيرون يتكسبون من وراء صناعة الخوف من الإسلام

أمريكا كرمت النبي "محمد" قبل 77 سنة ... واليوم تسبه

الإساءة للنبي.. إساءة للبشرية!

غربيون أحبوا نبينا "محمد"

آسام الهندية.. إبادة جديدة للمسلمين!

قلق إسباني من "المد السلفي" في المغرب

وإسلاماه .. عشر مجازر للمسلمين في البلقان أشهرها "سربينيتسا"

الديمقراطية على الطريقة السلفية.."العـودة" نموذجًا!

مسلمو إثيوبيا... الضحايا الجدد لـ"ذريعة الإرهاب"!

مسلمو سريلانكا.. حصارٌ شعبي ورسمي

مسلمو أراكان.. صمت دولي واحتجاج سلبي

جارودي‏..‏ الفيلسوف الذي أنصف الإسلام

"أزواد"... دولة إسلامية في مالي

تقرير: المسلمون في أراكان بورما "يُبادون" من جديد

أمريكا في أفغانستان.. فشل عسكري وإفلاس أخلاقي

أبرز مروّجي الإسلاموفوبيا

الغرب.. إذ يشيطن الإسلام

10 أسباب تجعل أمريكا "ليست" دولة حريات

إسلام - فوبيا العالم
ادعموا "الويغور" حتى يبقى!
7/14/2012

 

بعد أن تحوّلت الاحتجاجات ضد السلطات الصينيّة من الدفاع عن حقوق الويغور ووقف القمع والاضطهاد إلى معركة من أجل الوجود والبقاء، حذّرت زعيمة الويغور في المنفي ربيعة قدير، في مؤتمر مع قادة الويغور في العاصمة اليابانيّة، من انقراض شعبها بسبب ما وصفته بسياسات طمس الهويّة التي تمارسها الصين.

 

وخلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر أقليّة الويغور الصينيّة المسلمة في طوكيو، قالت قدير: "نحن نكافح سلميًا وآمل أن توقف الحكومة الصينية قمع الويغور، وتقوم بإصلاحات سياسيّة لتغيير حكمها الاستبدادي"، مضيفة: "لقد أصبح الوضع في الوقت الراهن أسوأ مما كان عليه في 2009 عندما تظاهر الويغور ضد السلطات الصينيّة"، مؤكدة أن سياسة بكين المبنيّة على "الاستيعاب القسري" أمرٌ غير مقبول في ظل الديمقراطيّة الحديثة.

 

وعلى هامش المؤتمر الذي استضافته اليابان في الشهر الماضي، قالت قدير: "في السابق كنا نقاتل من أجل حقوقنا، كنا نحتج ضد قمع السلطات الصينيّة، لكننا اليوم نخوض معركة من أجل بقائنا"، كما قالت في اجتماع مع عدد من النواب اليابانيين تابعين لهيئة دعم الويغور: "الوضع سيئ للغاية ووجودنا أصبح مهددًا".

 

في المقابل، بعث السفير الصيني لدى اليابان تشينغ يونغهاو برسالة إلى مجلس النواب الياباني يطلب فيها بعدم التواصل أو دعم منظمة الويغور، واصفا سماح الحكومة اليابانية بعقد مؤتمر لهم في اليابان بـ "التدخل في شئون بلاده الداخليّة"، وردًا على ذلك قال عضو مجلس النواب الياباني كيجي فورويا: "الطريقة التي تحدث بها السفير الصيني معنا هي التي تعتبر تدخلا في الشئون اليابانية"، مضيفًا: "سنواصل كشف حقيقة الوضع في منطقة الحكم الذاتي هناك."

 

من جهة أخرى اتهم المتحدث باسم الخارجيّة الصينيّة هونج لي الويغور بارتباطهم الوثيق بالمنظمات "الإرهابيّة"، حسب قوله، داعيا الجانب الياباني إلى احترام مطالب الصين الجدية، واعتماد التدابير اللازمة لإزالة الضرر ومراعاة مصلحة العلاقات الصينيّة اليابانيّة، كما التقى الجانبان الصيني والياباني الشهر الماضي من أجل محادثات ثنائيّة، بيد أن الوزير الصيني سعى لتجنب اجتماع رفيع المستوى كوسيلة للتعبير عن امتعاض الصين من اليابان بسبب سماحها بإقامة مؤتمر الويغور على أراضيها.

 

وبعد اختتام أعمال المؤتمر في طوكيو، نظم قادة المؤتمر تظاهرة للتعبير عن سخطهم لما يلحق أهلهم وذويهم في الويغور على أيدي الحكومة الصينية، وردد المشاركون عدة شعارات منها "أيها الصينيون عودوا إلى بلادكم" و "أراضي الويغور حرة" و "الصين إرهابيّة"، وجابت التظاهرة شوارع طوكيو وصولا إلى السفارة الصينيّة.

 

يذكر أن مؤتمر الويغور العالمي الذي يعقد كل ثلاثة أعوام أقيم هذه المرة في طوكيو، وهي أول مرة يعقد فيها هذا الاجتماع في بلد آسيوي، وقد امتد هذا المؤتمر الشهر الماضي أربعة أيام قدم خلالها 125 قائدًا من قادة جماعات الويغور من جميع أنحاء العالم بمناقشة خطط نشاطاتهم للسنوات الثلاثة القادمة.

 

وقد حضر حفل الافتتاح للمؤتمر بعض النواب اليابانيين مثل تاكيو هيرانوما زعيم حزب معارضة ياباني يدعى حزب الشمس المشرقة، كما تعرضت في الآونة الأخيرة الحكومة الصينيّة لانتقادات شديدة من المجتمع الدولي بعد اندلاع أعمال شغب واسعة في أورومتشي عاصمة منطقة شينجيانغ الويغوريّة.

 

جدير بالإشارة  أن العديد من الويغور يعانون من اضطهاد الدولة الصينية والتهميش في وطنهم شمال غرب الصين، ما ساعد على هجرة ملايين الصينيين من قوميّة الهان، وقد أدت التوترات العرقيّة إلى أعمال عنف متقطعة في منطقة شينج يانج، التي تعد موطنًا لتسعة ملايين من الويغور.

 

 

المصدر: الإسلام اليوم

 

 

عدد المشاهدات : 1476
 
أضف تعليق
  الاسم
  البريد الالكتروني
  الدولة
  عنوان التعليق
  التعليق
التعليقـــات
 
القائمة الرئيسية
Skip Navigation Links
مواقع إسلامية









عداد الزوار
Bookmark and Share
free counters

جميع الحقوق محفوظة لموقع ائتلاف لا تسبوا أصحابي © 2010-2012

Powered by Egysign.com