أول مدرسة شيعية لأنصار المهدى بمصر .. رئيس الطائفة زوج أحدى بناته لمسيحى       قيادات شيعية تلتقي بوفد الإتحاد الأوروبي بزعم مناقشة أوضاع الشيعة في مصر       وزير الأوقاف يلغى تصريح خطابة لأحد دعاة الشيعة بالدقهلية       وقف أستاذ التاريخ بجامعة المنيا المتهم بالتشيع وسب الصحابة       للمرة الثالثة خلال عام إيران تستضيف وفدا سينمائيا مصريا يضم 60 شخصية فنية        ساويرس فى واشنطن : الأقباط فى مصر "الهنود الحمر الجدد" ويعانون من الاضطهاد       النائب العام المصري يتورط في حماية أحد المتهمين في الفيلم المسيء للرسول       ﺠﺎﺭﻜﺴﻭﻥ السويدية: أصبحت مسلمة سلفية عن طريق الإنترنت       لأول مرة.. إقلاع طائرات مصرية بمضيفات محجبات       وفاة ثان سجين سلفي في تونس بسبب إضراب عن الطعام       
أوباما يقتبس كلاما للنبي فى خطابه لشعبه       مرسي رفض السماح لوزير خارجية إيران بزيارة غزة عن طريق رفح المصرية       مجلة بريطانية تزعم: الشيعة يواجهون الاضطهاد والإيذاء يوميا فى مصر       الصحافة البريطانية : قوات بريطانية خاصة تستعد لاغتيال الأسد       إسرائيل تؤكد حصولها على دعم أمريكي وأوروبي كامل للعملية ضد غزة        تقريرلـ ‏22‏ منظمة دولية يكشف نفاق دول الاتحاد الأوروبي وأنهم يتاجرون بالسلام       رعب أوربي بعد ارتفاع عدد المسلمين إلى 13مليون       لجنة أمريكية تتهم الحكومة الأثيوبية بانتهاك الحرية الدينية للمسلمين       مقتل 4 إسلاميين باشتباك مع قوات الأمن بداغستان في شمال القوقاز       الرئيس الروسي يرفض السماح بإرتداء الحجاب في المدارس      
موضوعات ذات صلة
الدين في خدمة السياسة (4) .. زواج المتعة بين الدعارة الفقهية وفوضى النصوص!

الدين في خدمة السياسة (3) .. زواج المتعة إحياء لسنة نبوية أو سنة مجوسية؟

الدين في خدمة السياسة (2) .. زواج المتعة إحياء لطقوس فارسية قديمة

الدين في خدمة السياسة (1) .. زواج المتعة إحياء لطقوس فارسية قديمة

التحرش الجنسي بالقاصرات أهم إنجازات النظام الإيراني

زواج "المتعة" من منظور اجتماعي

متعة النمل الإيرانى

إيران.. بين انتهاك العفــــة وفـــــرض الحجــــاب

قصص الاغتصاب والتعذيب في السجون الإيرانية (2)

قصص الاغتصاب والتعذيب في السجون الإيرانية (1)

تقرير معهد "الحرب والسلام" عن "زواج المتعة" أو"دعارة ترتدي الحجاب"!

المرجعيات الشيعية و"زواج المتعة"

سياسيو المتعة

زواج "لمتعة".. مشكلة أم حلّ

تقرير الخارجية الأمريكية: استغلال زواج المتعة في العراق للاتجار بالبشر

15 ألف إصابة بالأمراض الجنسية - معظمهم من النساء- في ذي قار

مؤسسة إيرانية تعلن عن طلب فتيات للعمل في مهنة المتعة

السيديهات "الإباحية" والمخدرات .. ظاهرة جديدة تفتك بكربلاء..!

فيلم تسجيلي ألماني عن "زواج المتعة" بإيران

"الإرشاد الاسلامي" بإيران تصرح ببيع أقراصاً مدمجة لتعليم الجنس

عفة فوبيا
الحكومة اﻹيراينة تنشر "بيوت العفة" لزواج "اليوم الواحد" بسعر يتراوح من 50 إلى 100 دولار
12/13/2011

 

قررت الحكومة الإيرانية نشر بيوت "الزواج المؤقت" أو ما يعرف باسم زواج "المتعة" ليوم واحد، في الشوارع والأحياء، بحجة القضاء على مشكلة الاغتصاب والكبت الجنسي الذي يعاني منه الشباب الإيراني، في دولة تبيح ممارسة الجنس مع أي فتاة، تحت ذرائع دينية!

وتحت هذه الذريعة، سيكون بإمكان أي إيراني ارتياد هذه البيوت، لممارسة الجنس مع فتاة تقدم هذه الخدمة لأي شاب يقرع بابها، بحجة أن الدين يبيح هذه الممارسات، والتي يطلق عليها صفة "الزواج" لدى الشيعة
!

ونقلت مصادر إعلامية عن قوى الأمن الداخلي قولها:" إنها ستوسع نطاق ما يعرف في إيران بـ"مراكز أو بيوت العفاف"، بهدف تقليص الاغتصابات وحل معضلة العلاقات الجنسية غير المشروعة".!

 

وأكد تقرير رسمي للحكومة أنها مقتنعة بضرورة إشاعة الزواج المؤقت أو ما يعرف بزواج المتعة، لحل هذه الأزمة، وأنها مستعدة لإيجاد مراكز خاصة في هذا المجال!! فيما سمحت الحكومة للعديد من المكاتب ومواقع الإنترنت بنشاط يدخل في مجال تعارف النساء والرجال والبحث عن زوج أو زوجة، والزواج المؤقت.. حتى أن إعلاناً نشر في موقع رسمي يعلن عن تقديم مراكز دينية في مدن قم ومشهد وطهران لتأمين البنات للرجال الراغبين في الزواج المؤقت .. ويبلغ سعر الليلة الواحدة ما بين 50 إلى 100 دولار ويكون نصف الربح للمراكز الدينية الشيعية!!


ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية، عن الحكومة قولها " إنها تهدف إلى تقليص حالات الكبت الجنسي لدى الشباب والإقلال من حالات الاغتصاب، وإن كل من يريد أن يقوم بالعمل الجنسي يستطيع الذهاب إلى بيوت العفاف"،
مشيرة إلى أن مثل هذه البيوت أو المراكز كانت موجودة في عهد الشاه السابق، لكن بعد الثورة تمت إزالتها لأنها مراكز فساد وانحطاط، إلا أن "هاشمي رفسنجاني" كان أول من طرح فكرة إيجاد "بيوت العفاف" أو مراكز الزواج المؤقت وذلك عام 1991 ولكن في الواقع تحولت هذه البيوت وفقاً لاعتراف أركان النظام إلى مراكز لفساد المسؤولين، إذ استولوا عليها وصاروا يلعبون بخلق الله كيفما يشاءون!

ولم يسمح النظام علنا باستمرار بيوت العفاف في عهد حكومة خاتمي ولا في الأعوام السابقة، حيث ظل هذا النشاط سرياً وعلى مستوى الشوارع أو البيوت الخاصة غير المرخص لها
.

وأضافت الصحيفة أن هذه البيوت باتت مرتعاً لنزوات وشهوات المسؤولين وبعض رجال الدين الشيعة الذين لا يكتفون، عادة، حتى بأربع نساء حسب الشرع الإسلامي!

ويدعو النائب "علي مطهري" إلى تطبيق هذا المشروع بشكل واسع النطاق حتى في المدارس الثانوية والجامعات!!! على غرار الحرية الجنسية المتاحة في المجتمعات الغربية
.

ويتساءل البعض: ترى هل يرضى رفسنجاني أو أي مرجع دين أو مسؤول كبير يدافع عن هذا المشروع أن يرسل إحدى بناتهم إلى "بيوت العفاف" لممارسة المتعة معها من قبل عشرات الشباب يومياً، أم أن هؤلاء ينصحون الناس فقط بإرسال بناتهم إلى بيوت العفاف لكي يمارسوا هم الجنس معهن لإرضاء رغباتهم؟

عدد المشاهدات : 5070
 
أضف تعليق
  الاسم
  البريد الالكتروني
  الدولة
  عنوان التعليق
  التعليق
التعليقـــات
 
القائمة الرئيسية
Skip Navigation Links
مواقع إسلامية









عداد الزوار
Bookmark and Share
free counters

جميع الحقوق محفوظة لموقع ائتلاف لا تسبوا أصحابي © 2010-2012

Powered by Egysign.com